ما ينبغي فعله عندما يبدأ طفلك بالكذب

اذهب الى الأسفل

ما ينبغي فعله عندما يبدأ طفلك بالكذب

مُساهمة من طرف Admin في الخميس يناير 02, 2014 12:58 am

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته



ما ينبغي فعله عندما يبدأ طفلك بالكذب

يعيش الاطفال في عالم مثير تختلط فيه الحقائق بالأوهام.إنهم يحبون الصور المتحركة ويقلدون شخصيات أفلام الكرتون,مثل الساحرات وسوبرمان وسبايدرمان ويمثلون أدوراً مختلفة أثناء اللعب.
وعندما يخبرونكم قصصاً غالباً ما تفضح هذه الأخيرة مخاوفهم الدفينة.هم يصرخون احياناً:"أمي,هناك وحش مخيف في غرفتي!تعالي وأنقذيني"!فلعل هذه طريقة في إخباركم أنه يخشى الظلام.من الممكن أن يقتنع الأطفال بأي شيء تقريباً!فإذا أرادوا أن يصدقوا امراً فيمكنهم أن يقنعوا انفسهم بأنه حقيقة حتى لو كان أكبر كذبة.
الكذب هو خطوة من الخطوات التي يخطوها الطفل نحو اكتساب الاستقلالية,عندما يبدأ بفرد جناحيه ليطير بعيداً عن مراقبة أو سيطرة الأهل.
ماذا يستطيع الأهل أن يفعلوا إذاً؟واجب الأهل هو ان يفهموا القصد من الكذبة وأن يجعلوا الطفل يلمس منافع قول الحقيقة.فإذا علم أن الحقيقة مهمة بالنسبة لكم,فسيصبح الصدق اكثر أهمية بالنسبة له.
الإجراءات الوقائية
شددوا على قول الحقيقة
أثنوا على طفلكم عندما تعلمون أنه يقول الحقيقة,سواء أكانت تتناول شيئاً سيئاً قد حصل أو شيئاً جيداً.إن هذا التصرف يجعل الأطفال,بخاصة الذين هم دون السادسة,يفهمون الفرق بين ماهو حقيقي وما ليس كذلك.
قولوا أنتم الحقيقة دائماً
عندما يطلب طفلكم قطعة بسكويت قبل العشاء,لعلكم تجيبونه أحياناً:"ليس لدينا بسكويت",عوض أن تقولوا له:" لااريدك أن تأكل البسكويت قبل العشاء".إذا كذبتم عليه,ستعلمونه أنه لابأس إذا كذب للخروج من مأزق أو للتهرب من شيء لا يرغب أن يقوم به.هو يعلم أين هو البسكويت,فلا تدعوا أنه لا يعرف.قولوا له:"أعلم أنك تريد قطعة بسكويت الآن,لكن عندما تنتهي من تناول عشاءك سأدعك تختار قطع البسكويت التي تعجبك بنفسك".
اكتشفوا ماراء الكذبة
الكذب انواع,ولكننا نعرف كلنا الكذب الذي يجعلنا نتجنب الوقوع في ورطة.مثال على ذلك القول:"لم آخذ آخر قطعة بسكويت من العلبة".
وثمة كذبة أكبر بعد وهي تلك التي تجعلنا نتهرب من القيام بشيء لانريد أن نقوم به.قد يقول طفلكم مثلاً:"أكيد ماما,لقد نظفت أسناني بالفرشاة",في حين أنه لم يفعل.
وهنالك أيضاً تلك الكذبة الشعبية التي لم يخب بعد بريقها والتي يستخدمها الأطفال للتأثير على الآخرين بتعليقات من نوع:"لدي ثلاثة أحصنة,أمتطيها كل يوم.فما رأيك"!.
كونوا متفهمين
افهموا ماوراء الكذبة التي يطلقها طفلكم ولتكن ردة فعلكم على هذا الأساس.مثلاً,يقول طفلكم إنه لم يكتب بأقلام التلوين على الحائط,في حين أنكم تعلمون جيداً أنه قد فعل.في هذه الحالة قولوا له:"أعرف أنك تكذب كيلا تعاقب.لكن أملي خاب أكثر عندما قررت أن تكذب عوض أن تقول الحقيقة.يمكنك أن تخبرني الحقيقة دائماً,لكي نصلح ما تضرر معاً".هكذا سيشعر طفلكم بالاستعداد لقول الحقيقة ومواجهة العواقب,لأنه يعلم أنكم تراعون مشاعره.
ابحثوا عن النزاهة
ابحثوا عن شخصيات وأحداث تبرز صفة النزاهة والصدق.الفتوا نظر أطفالكم إليها لكي تشكل دعامة للرسالة التي تحاولون أن تنقلوها لهم وهي أن الصدق مهم جداً.
الحلول
ماينبغي فعله
أخبروه كم أن الكذب يؤلم
عندما يكذب طفلكم أخبروه أن الكذب يؤذيه بقدر ما يؤلمكم.قولوا له :"أنا آسف لأنك اخترت ألا تقول الحقيقة.أشعر بالحزن حقاً لأنني لا أستطيع أن أثق بما تقوله.لنتفق على قول الحقيقة لأعود وأصدق أن ماتقوله لي هو الحقيقة ".قد لا يعلم الأطفال أحياناً أن مايقولونه كذب لأنه قد يبدو لهم حقيقياً.
ساعدوا طفلكم على تحمل المسؤولية
عندما ترسلين طفلك للقيام بمهمة ما كأن يلملم ألعابه ويرتبها في غرفته,قد يكذب ليتهرب من القيام بهذا العمل فيقول إنه أنهاه.
قولي له:"أنا سعيدة لأنك فعلت ما طلبته منك.سأذهب لأرى أي عمل رائع قمت به".فإذا أجاب:"لاأمي! لم أنته بعد",فتأكدي عندئذ أنه تهرب من المسؤولية.تحققي مما فعله فإذا اكتشفت أنه كذب,قولي:"أنا آسفة لأنك اخترت أن تكذب بشان ماطلبته منك.أنا أعلم أنك لم تكن تريد أن تضع كل تلك الألعاب جانباً ولم تكن تريد أن تجعل أملي يخيب,لكن تنفيذ ما طلبته منك وقول الحقيقة أمران مهمان.هيا بنا الآن ننجز العمل.
سأراقبك بينما ترفع الألعاب عن الأرض".
تمرنوا على قول الحقيقة
سوف تعلمون أن طفلكم بحاجة الى أن يتمرن على قول الحقيقة,عندما يكذب عليكم.قولي له:"أنا آسفة لأنك لم تقل لي الحقيقة عندما سألتك إن كنت قد أطفأت التلفزيون.سنتمرن الآن على قول الحقيقة.أريدك أن تقول:"نعم ماما,سأطفىء التفزيون عندما ينتهي هذا البرنامج.هيا بنا نحاول الآن".
العبوا لعبة الادعاء
لتجعلوا طفلكم يميز بين الحقيقة والوهم,خصصوا له وقتاً ليخبركم قصصاً من نسج خياله.ثم قارنوا وقت الادعاء هذا مع وقت الحقيقة حين تطلبون منه أن يقول الحقيقة حول ما حصل.وعندما يخبركم طفلكم شيئاً تعلمون أنه غير صحيح قولوا له:"هذه قصة خيالية مثيرة تلك التي أخبرتني إياها الآن.والآن اخبرني قصة واقعية عن ما حصل فعلاً".
لاتمنحوا صدق طفلكم
إذا كنتم تعلمون أن طفلكم ارتكب هفوة ما,لاتطرحوا عليه سؤالاً تعرفون جوابه,لأن ذلك سيدخل طفلكم في صراع:فإما أن يقول الحقيقة ويعاقب أو يكذب وربما ينجو بفعلته.لاتجبروه على الاختيار.
لاتعاقبوه
لاتعاقبوا طفلكم إذا ما اكتسفتم أنه يكذب تفادياً للعقاب.عوضاً عن ذلك,علموه أن يتحمل مسؤولية ارتكاب هفوة وأن يصلح ما أفسده.مثال على ذلك قولوا له:"أنا آسفة لأنك رسمت على الجدار.علينا الآن أن نتعلم كيفية الاعتناء بالجدران.تعال نحضر المنظف ونبدأ الأوساخ.سأحضر أنا المنظف وأنت اذهب وأحضر خرقة.أترى؟عندما تقول لي الحقيقة نستطيع أن نعالج المشكلة".
لاتكذبوا أنتم أيضاً
تجنبوا المبالغة في كلامكم أو اختراع القصص للتأثير في الناس,أو لتجنب عواقب أمر ما,أو للتهرب من القيام بعمل لا تريدون القيام به.
لاتبالغوا في ردود أفعالكم
حتى لو قلتم مئات المرات إنكم تكرهون الأشخاص الذين يكذبون,لاتستشيطوا غيظاً حين يكذب طفلكم.ردود فعلكم العنيفة سوف ترغمه على تجنب قول الحقيقة كيلا يجن جنونكم.
لاتنعتوا طفلكم بالكذب
لاتجعلوا الكذب نبوءة تتحقق.فالطفل الذي تنعتونه بالكذاب سيصدق أن مايفعله يعكس فعلاً حقيقته.طفلكم ليس انعكاساً لتصرفاته.
من الممكن ألا يعجبكم سلوكه لكنك ستحبونه دوماً حباً غير مشروط.
لاتعتبروا أنه يقصد إزعاجكم بكذبه
من المؤكد أن طفلكم لايروي لكم أحداث نهاره في المدرسة بشكل مبالغ فيه بهدف جعلكم تفقدون صوابكم.فلعله يخبركم أن الثعابين المدجنة الموجودة قد أفلتت من قفصها لأنه يخشى فعلاً أن تفعل ذلك.استمعوا الى قصته وقولوا له:"يا لها من قصة مثيرة حبيبي! أنا متأكدة من أن الثعبان إذا افلت في الصف يمكن أن يكون مخيفاً جداً.أتريدني أن أكلم المعلمة كي تتأكد من أن الثعبان محجوز بطريقة آمنة في قفصه"؟.

Admin
Admin

عدد المساهمات : 432
تاريخ التسجيل : 19/09/2013

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nesa.forumarabia.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى